آخر تحديث : 2018/12/17

الجمهورية التونسية
وزارة التكوين المهني والتشغيل
المستجدات

كتابة الدولة للتكوين المهني والمبادرة الخاصة تنظم اليوم الجهوي للمبادرة الخاصة بالقصرين وتختتم الجزء الأول من الحملة الوطنية :انجم: بالجهات

مرحبا >> المستجدات >> كتابة الدولة للتكوين المهني والمبادرة الخاصة تنظم اليوم الجهوي للمبادرة الخاصة بالقصرين وتختتم الجزء الأول من الحملة الوطنية :انجم: بالجهات

الصفحة الأولى, أخبار سريعة

31/10/2017

اليوم الجهوي للمبادرة الخاصة بالقصرين وإسناد 41 أشعار موافقة لتمويل مؤسسات صغرى

إختتام الجزء الأول من الحملة الوطنية للمبادرة الخاصة انّجم بالقصرين

إحداث 413 مؤسسة صغرى بالقصرين بكلفة 7.550 ألف دينار، وفرت 1.102موطن شغل جديد في قطاعات الفلاحة والصناعات التقليدية والخدمات بالإضافة إلى المهن الصغرى

في إطار الحملة الوطنية للمبادرة الخاصة "انجم"، تحت إشراف السيدة سيدة الونيسي كاتبة الدولة للتكوين المهني والمبادرة الخاصة احتضنت ولاية القصرين اليوم الإثنين 30 أكتوبر 2017 أشغال اليوم الجهوي للمبادرة الخاصة بالولاية بحضور السيد سمير بوقديدة والي القصرين وعدد من الإطارات الجهوية.

وتم خلال هذا اليوم عرض أهم مراحل تنفيذ الجزء الأول من الحملة التحفيزية والتحسيسية حول المبادرة الخاصة، والمتمثلة في  اسناد  132 إشعار موافقة على تمويل المؤسسات الصغرى لفائدة الراغبين في العمل المستقل بالتنسيق مع البنك التونسي للتضامن في الستّ ولايات (38 إشعارا بسيدي بوزيد و23 إشعارا بالمهدية و10 اشعارات بمنوبة و5 إشعارات بتطاوين و15 إشعارا ببنزرت و 41  بالقصرين)، كما تم إحداث فضائين جديدين للمبادرة بكل من  ولايتي المهدية وتطاوين.

وللتذكير انطلقت حملة "انجم" يوم 30 مارس 2017 بولاية سيدي بوزيد واختتمت يوم 30 أكتوبر بولاية القصرين، بعد أن  انتظمت يوم 18 أفريل بولاية المهدية ويوم 21 جوان  بولاية منوبة ويوم 20 جويلية بولاية تطاوين ويوم 28 سبتمبر بولاية بنزرت.

و أكد السيد سمير بوقديدة والي الجهة، في كلمته الإفتتاحية الرسمية لأشغال اليوم الجهوي على أن المبادرة الخاصة هي التوجه السليم اليوم للتحكم في البطالة والرفع من نسب التشغيل وخاصة في صفوف حاملي الشهادات العليا، داعيا إلى ضرورة الرفع من درجة التنسيق بين كل المتدخلين في مجال المبادرة الخاصة بهدف تذليل الصعوبات التي تعترض الباعث الشاب وخاصة في ما يتعلق بالسقف الزمني لدراسة الملفات.

واستعرض السيد فيصل الزهار مدير المؤسسات الصغرى بوزارة التكوين المهني والتشغيل ورئيس مشروع وضع خطة تنفيذية للإستراتيجية الوطنية للمبادرة الخاصة محاور الإستراتيجية  وأهدافها في مجال تنمية ثقافة المبادرة ودفع نسق إحداث المؤسسات الصغرى باعتبارها محرّكا أساسيا للتنمية مؤكدا على أن ترسيخ ثقافة المبادرة يتطلب أساسا المثابرة ويجب أن تكون في مرحلة سابقة لولوج سوق الشغل، مثمنا تعاون الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل التابعة لوزارة التكوين المهني والتشغيل مع مكونات مبادرات المجتمع المدني في مجال تنمية روح المبادرة وتأطير الراغبين في بعث المشاريع ومرافقتهم وخاصة في قطاع الإقتصاد الإجتماعي والتضامني باعتباره يوفر مكامن تشغيلية واعدة في كل القطاعات ذات القدرة التفاضلية في الأسواق الوطنية والدولية.

وفي نفس السياق انتظم بمناسبة هذا اليوم معرض للحرفيون المتضامنون في اطار مشروع "مبادرات التشغيل في الإقتصاد الإجتماعي والتضامن" المنجز من طرف عدد من المنظمات بالتعاون مع الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل، وتم في اطار هذا المشروع تمويل 10 مشاريع  ومرافقتها وفق ما اكده منسق المشروع السيد حمزة الفرجاوي.

وتم خلال هذا  اليوم إسناد 41 إشعار موافقة على تمويل إحداث مؤسسات صغرى ومتوسطة في عدة اختصاصات وقطاعات منها إنتاج زيت الهندي البيولوجي وتثمين التين الشوكي والرخام وتشخيص السيارات وتصليح البلاستيك وصنع المرطبات وتربية النحل وتربية الدواجن بالإضافة إلى عدة إحداثات مشاريع في قطاع الخدمات مثل مكتب بحوث ودراسات للمياه الجوفية وقطاع الصناعات التقليدية، وبلغت الكلفة الجملية لتمويل هذه المشاريع  قرابة 776 ألف دينار.

علما وأنه تم منذ بداية السنة إلى غاية 25 أكتوبر 2017 بالقصرين إحداث 413 مشروعا 45 باعثا  من حاملي الشهادات العليا و368 من المستويات التعليمية الأخرى بتمويل من البنك التونسي للتضامن بقيمة جملية تقدر بـــ 7.550 ألف دينار، وفرت 1.102موطن شغل جديد في قطاعات الفلاحة والصناعات التقليدية والخدمات بالإضافة إلى المهن الصغرى، علما وأن البنك التونسي للتضامن مول إحداث 8.974 مؤسسة صغرى وفرت 14.504 موطن شغل على الصعيد الوطني خلال الثمانية أشهر الأولى من سنة 2017.

وفي ما يتعلق ببرنامج دفع المبادرة الاقتصادية النسائية، قامت مكاتب التشغيل والعمل المستقل وفضاء المبادرة بالقصرين بدراسة جدوى ملفات المشاريع الواردة والتي بلغ عددها 1038 ملف، وتم تمويل 104 مشروع من طرف البنك التونسي للتضامن من مشاريع صغرى ومتوسطة ومشاريع متناهية الصغر أساسا في قطاعات الصناعة والصناعات التقليدية والخدمات والفلاحة، وفي ما يتعلق ببرنامج اعتماد الانطلاق لتوفير التمويل الذاتي فقد بلغ مجموع المنتفعين بالبرنامج خلال سنة 2017 منذ بداية السنة إلى غاية 25 أكتوبر 204 باعثا باعتمادات تقدر بـــ 781 أ.د.

كما تم عرض قصص نجاح عدد من الباعثين والباعثات من حاملي الشهادات العليا من خريجي مراكز التكوين المهني ومؤسسات التعليم العالي  في عدة إختصاصات وقطاعات أساسا في مجالات تعليب السكر وصنع الأكياس الكرطونية وتركيز اللوحات الضوئية  وتربية النحل ومعالجة الحقن الطبية.

عودة إلى الأخبار >

بحث

هل تضمن شهادة تكوين مهني فرصة شغل ؟

نعم
لا
حسب مستوى الشهادة ونوعية الاختصاص


الفيسبوك

فيديو

الإقتصاد الإجتماعي والتضامني