Skip to main content
A-AA+

برنامج عمل الوزارة لسنة 2020

الاختيارات الوطنية في مجال التكوين المهني والتشغيل والمبادرة الخاصة وذلك من خلال اعداد وتنفيذ المشاريع المتعلقة بها.

في مجال التكوين المهني

تهدف الوزارة خلال سنة 2020 إلى تحسين جودته ودعم الشراكة مع قطاع الإنتاج بهدف الترفيع من نسب ادماج خريجي التكوين المهني في سوق الشغل، ومواصلة تنفيذ أهداف برنامج اصلاح المنظومة الوطنية للتكوين المهني والترفيع في عدد المتكونين الى 59000 منتفعا خلال السنة التكوينية 2019 - 2020 مقابل 55800 سنة 2018، والترفيع في طاقة استيعاب مراكز التكوين المهني وفي طاقة الايواء بالمبيتات وتطوير ظروف الإقامة والاعاشة والنقل والأنشطة الثقافية والرياضية والترفيهية بالمراكز بالإضافة إلى الترفيع في عدد المنتفعين بمنحة التكوين وبصك التكوين.

في مجال المبادرة الخاصة

انطلقت الوزارة في تفعيل المخطط التنفيذي للاستراتيجية الوطنية للمبادرة الخاصة من خلال خمسة برامج جديدة تم الإنطلاق في تفعيلها سنة 2019 ويتواصل إلى غاية سنة 2021، وتهدف هذه البرامج إلى تنمية ثقافة المبادرة و تمويل قرابة 4 آلاف مشروع إضافي واحداث اكثر من 10 آلاف موطن شغل ومرافقة اكثر من 2300 صاحب مؤسسة وتطوير نظام ضمان القروض المسندة للمؤسسات الصغرى و متناهية الصغر وفتح المجال لمتدخلين جدد في مجال التمويل ومرافقة 516 باعثا مصدرا لأول مرة والتخفيض من عدد الاجراءات الادارية من 9 الى 4 إجراءات والتقليص من عدد الايام المخصصة لإحداث المؤسسة من 11 الى 7 ايام وتوفير مناخ مؤسساتي وقانوني يساعد الباعث على الانتقال من القطاع غير المنظم الى القطاع المنظم وتمكين باعثي المؤسسات الصغرى من الإنتفاع بالصفقات العمومية.

في مجال المساعدة على التشغيل

تعمل الوزارة على المساهمة في التقليص من نسب البطالة عبر تصويب تدخلات البرامج النشيطة للتشغيل لتتلاءم مع متطلبات الواقع الاقتصادي والاجتماعي و تحسين تشغيلية الباحثين عن شغل من مختلف المستويات.

في ما يتعلق بالجانب التشريعي

تعمل الوزارة على بلورة 3 مشاريع قوانين تتمثل في قانون المبادر الذاتي و قانون يتعلق بتقنين وتنظيم المؤسسات الخاصة للتوظيف بالخارج و مشروع إطار قانوني حول الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

في مجال التحوّل الرقمي

تعمل الوزارة على إرساء نظام معلوماتي مندمج للتكوين المهني والتشغيل قصد إرساء حوكمة متطورة للقطاع وتوفير خدمات رقمية على الخط موجهة للمواطنين والمؤسسات، وتتمثل المشاريع الرقمية المزمع مواصلة إنجازها سنة 2020 في 11 مشروعا خاصا بالوزارة والهياكل الأربعة التابعة لها تتعلق بمحور التشغيل وبالتكوين المهني العمومي والخاص والتكوين المستمر وهندسة التكوين.

كل تفاصيل مهام التكوين المهني والتشغيل لسنة 2020 مدونة في وثيقة الميزانية لسنة 2020.